إجراء حوار مع الحكومة و البرلمانيين و غيرهم من أصحاب المصلحة

في نهاية المطاف فإن الحكومات و البرلمانات من أولى مسؤولياتها هو وضع أُطر قانونية لفائدة المجتمع المدني و إصلاحها. ومن ثمَة فإنَه من الأهمية بمكان تفعيل دور المناصرة لجعل الحكومات و البرلمانات تدرك مشاغل المناصرين و تأخذها بعين الاعتبار عند صياغة اللوائح القانونية أو تعديلها مع مراعاة مصالح الحكومة أيضا. وللقيام بذلك، فإنه على التنظيمات التي تسهر على إدخال الإصلاحات أن تُجري حوارا فاعل مع المسؤولين في الحكومة و البرلمانيين و التفاوض معهم من أجل الوصول لفهم مشترك حول المسائل المطروحة. و نورد في هذا المحور بعض الأفكار التي قد تساعدكم في البدء في حوار مع الحكومات و البرلمانات من أجل التأثير على عمليات الإصلاح القانوني التي يقومون بها.